المغرب ضيف شرف الجلسة الرسمية لافتتاح السنة القضائية بمحكمة النقض الفرنسية.

حلت أعلى السلطات القضائية المغربية ضيف شرف الجلسة الرسمية لافتتاح السنة القضائية الجديدة بمحكمة النقض بالجمهورية الفرنسية بباريس يوم 13 يناير 2017.
JPEG

عقدت الجلسة بحضور السيد مصطفى فارس, الرئيس الأول لمحكمة النقض بالمغرب, والسيد مصطفى مداح, الوكيل العام بالمملكة, والسيد شكيب بنموسى, سفير المغرب لدى فرنسا, والسيد برنار لوفيل, الرئيس الأول لمحكمة النقض الفرنسية, والسيد جون جاك إيفروا, وزير العدل, والسيد جيرار لارشي, رئيس مجلس الشيوخ الفرنسي.
منذ 2011, تتعاون محكمتا النقض الفرنسية والمغربية بشكل وثيق بخصوص العديد من القضايا كالإرهاب وذلك من خلال شبكة محاكم النقض للدول التي يجمعها استعمال اللغة الفرنسية.

وسيزور رؤساء المحاكم الفرنسية المغرب من 2 إلى 4 أبريل 2017 بدعوة من نظرائهم المغاربة.

Dernière modification : 24/01/2017

Haut de page