تدشين المعهد الفرنسي في وجدة

دشن سعادة السفير الفرنسي لدى المغرب, السيد جون فرانسوا جيرو, والسيدة كليليا شوفريي كولاشكو, المديرة العامة للمعهد الفرنسي في المغرب, المقر الجديد للمعهد الفرنسي في وجدة يوم الثامن عشر من أكتوبرعلى الساعة الثانية عشرة زوالا وذلك بحضور ممثلين عن السلطات المحلية من بينهم الكاتب العام لولاية جهة الشرق ومدير وكالة الشرق.

يوجد المعهد الفرنسي منذ إنشائه سنة 1995 في مركز مدينة وجدة, وبهدف زيادة قدرته على الاستقبال وجعله أقرب لجمهوره, تقرر إنشاء مركز جديد في حي القدس الذي يضم المدارس والإدارات والمرافق الترفيهية. يمكن المقر الجديد الذي شرع في تهيئته شهر غشت الماضي من استقبال جمهور أكبر عددا في مبنى مساحته 1060 متر مربع تمكن الزائرين من التحرك بسهولة في بيئة مريحة.

تحتل مكتبته السمعية البصرية طابقين ذي إضاءة وتهوية جيدتين وتضم نحو 17000 منشور رقمي تتنوع بين الكتب والجرائد والمجلات والأقراص المدمجة... حول مواضيع تتعلق بفرنسا والفرنكوفونية. هذه المكتبة فضاء يرتاده الكبار والصغار للقراءة والدراسة والنقاش.

قاعات دروس اللغة مجهزة بمعدات ذات كفاءة عالية وهناك أيضا قاعة للمعلوميات. تمكن هذه التجهيزات من جعل التعلم يوافق احتياجات جميع المتلقين بمساعدة أساليب جديدة وأساتذة محفزين وذوي تكوين جيد.

وتم تخصيص قاعة متعددة الأغراض قادرة على استقبال نحو مئة شخص للأنشطة الثقافية كالعروض واللقاءات وكذلك للاجتماعات.

المعهد الفرنسي فضاء مفتوح للحوار والتبادل ويضم في مقره الجديد مكاتب مكرسة للتعاون اللامركزي بين مدينتي ليل ووجدة, للغرفة الفرنسية للتجارة والصناعة في المغرب وللجمعية المغربية لمدرسي اللغة الفرنسية.

JPEG

Dernière modification : 19/10/2018

Haut de page