مؤتمر قمة المحيط الواحد من أجل محيط أكثر استدامةً [fr]

يُنظم مؤتمر دولي بشأن المحيط في مدينة بريست من 9 إلى 11 شباط/فبراير 2022، وذلك في إطار الرئاسة الفرنسية لمجلس الاتحاد الأوروبي وبمبادرة من رئيس الجمهورية. ويرمي مؤتمر قمة المحيط الواحد الأول هذا إلى رفع سقف طموح المجتمع الدولي في شأن المسائل البحرية وتجسيد مسؤوليتنا المشتركة عن المحيط في أنشطة فعلية.

وإن يغطي المحيط نسبة 70 في المئة من سطح الأرض، يتواتر تهميشه في الاجتماعات الدولية المكرسة لقضايا المناخ والتنوع البيولوجي.

ويتعرض المحيط اليوم لضغوط جمة، مثل آثار تغير المناخ، والتلوث، ولا سيما ذلك الناجم عن البلاستيك، والاستغلال المفرط للموارد البحرية، مع إنّه ينظم التوازنات البيئية الرئيسة، ولا سيما توازنات المناخ، ويوفر الموارد الغنية بشتى أنواعها، ويمثل الناقل الرئيس للتبادل الاقتصادي، وهمزة الوصل الأساسية بين البلدان والمجتمعات البشرية.

اتخاذ تدابير فعلية بغية التصدي للتحديات التي يواجهها المحيط

يندرج في البرنامج المقرر ليومي 9 و10 شباط/فبراير الجاري ما يزيد على ثلاثين فعاليةً وورشة عمل ومنتدى ولقاء ومبادرة. ويرمي جميعها إلى حشد جهود "المجتمع البحري الدولي". وستغطي هذه الفعاليات موضوعات متعددة من أجل التطرق إلى جميع قضايا المحيط واستنباط حلول، فضلًا عن النتائج التي تم التوصل إليها.

وسيجمع رئيس الجمهورية السيد إيمانويل ماكرون في صبيحة يوم 11 شباط/فبراير الجاري رؤساء دول وحكومات ومسؤولين في مؤسسات متعددة الأطراف ورؤساء منشآت وأصحاب قرار في المجتمع المدني يقطعون التزامات طموحة الأهداف. وستُسهل العديد من المبادرات في هذه المناسبة سعيًا إلى حفظ النظم الإيكولوجية البحرية ومصايد الأسماك المستدامة، ومكافحة التلوث، ولا سيما ذلك الناجم عن البلاستيك، والتصدي لآثار تغير المناخ، وترويج إدارة أفضل للمحيطات.

[تحميل البرنامج الكامل]

إعادة مشاهدة عرض قضايا مؤتمر قمة المحيط الواحد

بمشاركة وزير أوروبا والشؤون الخارجية السيد جان إيف لودريان، ووزيرة البحار السيدة أنيك جيراردان، وسكرتيرة الدولة المكلفة بالتنوّع البيولوجي لدى وزيرة الانتقال البيئي السيدة بيرانجير آبا وكذلك العديد من الشخصيات وممثلي الشعب المنتخبين والخبراء.

وللاستزادة، يُرجى زيارة موقع مؤتمر قمة المحيط الواحد

Dernière modification : 10/02/2022

Haut de page